الزمان - طبعة العراق - عربية يومية دولية مستقلة
www.Azzaman-Iraq.com
إنفراجة في أزمة نفط الإقليم وإستئناف التصدير ينتظر الإتفاق

بواسطة azzaman

خلو إحصائية بيع الخام في نيسان الماضي من الإيرادات المتحقّقة

إنفراجة في أزمة نفط الإقليم وإستئناف التصدير ينتظر الإتفاق

 

بغداد -  ندى شوكت

 

تعقد وزارة النفط الاتحادية ، اجتماعا دعت وفد حكومة اقليم كردستان للمشاركة فيه ،لتدارس استئناف تصدير نفط الاقليم عبر ميناء جيهان التركي ،في خطوة عدها مراقبون (انفراجة في الملف النفطي ،الذي تكبد العراق فيه خسارة تقدر بمليارات الدولارات بعد قرار ايقاف التصدير في اعقاب دعوى نزاع دولية). وقال المراقبون ان (قرار استئناف النفط من الحقول الشمالية ، سيسهم في رفد الموازنة الاتحادية بايرادات اضافية ،كما سيقلل الضغط حقول الوسط والجنوب)، واشاروا الى ان (هذه المباحثات مهمة ،على امل ان يسارع في عقدها الطرفين ،للوصول الى تفاهمات مشتركة حول ادارة هذه الحقول والمباشرة بتصدير الانتاج عبر ميناء جيهان التركي). وكانت وزارة النفط الاتحادية قد دعت في وقت سابق، وزارة الثروات الطبيعية بالإقليم للاجتماع وبحث استئناف التصدير عبر المنظومة الشمالية.واوضح بيان تلقته (الزمان) امس ان (الوزارة طالبت وزارة النفط وزارة الثروات الطبيعية في الإقليم والشركات العالمية المشغلة للحقول الواقعة في كردستان، لعقد اجتماع في بغداد بأسرع وقت، لغرض التباحث وتداول الموضوع والتوصل إلى اتفاق لتسريع إعادة الإنتاج واستئناف تصدير النفط المنتج عبر ميناء جيهان التركي، وحسب الكميات المثبتة في قانون الموازنة)، وأضاف ان (هذا يأتي حرصا من الوزارة على موضوع إعادة الإنتاج في الحقول الواقعة في الاقليم ،واستئناف التصدير عبر المنظومة الشمالية، وبما يوفر المصلحة الوطنية).كما أعلنت الوزارة ، مجموع الصادرات النفطية المتحققة لشهر نيسان الماضي. واشار البيان الى انه (بحسب الاحصائية النهائية الصادرة من شركة تسويق النفط العراقية سومـو ، فإن كمية الصادرات من النفط الخام بلغت 102 مليوناً و386 الفاً و818 برميلاً)، وتابع ان (مجموع الكميات المصدرة من الحقول النفطية في وسط وجنوب العراق بلغت مئة مليون و921 الف و250 برميل ، بينما كانت الصادرات من حقل القيارة مليون و16 الف و962 برميلا ، أما الصادرات إلى الاردن فبلغت 448 الفا و 606 برميل).

 على صعيد متصل ، اكدت الوزارة ،ان الأعمال بمشروع الجنوب المتكامل ضمن مشاريع شركة توتال الفرنسية، تسير بوتيرة عالية.واشار مدير عام شركة نفط البصرة باسم عبد الكريم في تصريح امس الى ان (أعمال مشروع الجنوب المتكامل أحد مشاريع شركة توتال الفرنسية، تسير بوتيرة عالية من السرعة كاستثمار لحقل الأرطاوي، وكذلك بالنسبة لموضوع الكهرباء لانتاج الف ميغاواط، اذ جرى إكمال جميع الإجراءات التي تخص الأراضي والموافقات الوزارية ،وحالياً بدأت على أرض الواقع ،تنفيذ أعمال الكشف وإزالة الألغام وتحديد المساحة المطلوبة لهذا المشروع)، مؤكدا ان (مشروع الجنوب المتكامل مشروع واعد ،وهو عبارة عن 4 مشاريع، حيث تستقطب هذه المشاريع الكثير من شركات المقاولة للعمل بها)، وتابع أن (المشاريع الأربعة هي مشروع تطوير حقل الأرطاوي ومشروع تجميع الغاز بحدود 600 مليون قدم مكعب قياسي، وكذلك مشروع ماء البحر ومشروع تنفيذ كهرباء)، وشدد على القول ان (هناك مشروعاً آخر ،هو مشروع ماء البحر، وحالياً تجري المناقشات الأخيرة التجارية مع المقاول المحال عليه كمحطة لإنتاج الماء بحدود 5 ملايين برميل بالإضافة إلى الاحتياطي الى مليوني ونصف المليون برميل، وكذلك يجري التفاوض مع المقاول الذي سينفذ هذه الأنابيب بطول لا يقل عن الف كيلومتر لحقول البصرة وميسان وذي قار). وارتفعت أسعار النفط، في التعاملات الآسيوية، بفضل توقعات بأن المنتجين الرئيسيين سيواصلون تخفيضات الإنتاج في اجتماع تحالف أوبك،وسط ترجيح بزيادة استهلاك الوقود مع انطلاق موسم ذروة الطلب في الصيف.

 

 

 

 


مشاهدات 511
أضيف 2024/05/29 - 5:43 PM
آخر تحديث 2024/06/23 - 8:23 PM

تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 421 الشهر 8672 الكلي 9359209
الوقت الآن
الأحد 2024/6/23 توقيت بغداد
ابحث في الموقع
تصميم وتطوير