الزمان - طبعة العراق - عربية يومية دولية مستقلة
www.Azzaman-Iraq.com
خبير يحذّر من إرتفاع هدر الطعام إلى 7 ملايين طن سنوياً: إحتياجات العراق التجارية تفوق 225 مليون دولار

بواسطة azzaman

خبير يحذّر من إرتفاع هدر الطعام إلى 7 ملايين طن سنوياًإحتياجات العراق التجارية تفوق 225 مليون دولار

بغداد – ندى شوكت

 

حذر خبير اقتصادي من ارتفاع كمية الطعام المهدور في العراق الى 7 ملايين طن سنويا بسبب عدم وجود سياسيات فعالة للحد من ذلك بعد احراز العراق المرتبة السادسة في مؤشر الامم المتحدة لهدر الطعام. وقال الخبير منار العبيدي في بيان تلقته (الزمان) امس انه (بحسب تقرير الامم المتحدة عن مؤشر هدر الطعام في العالم للعام الجاري ،فإن كل 143 كيلوغراما لكل شخص سنويا يمثل معدل هدر الطعام في العراق)، واضاف ان (نحو 6 ملايين طن سنويا هي كمية الطعام المهدور في البلاد)، مشيرا الى ان (العراق احتل المركز السادس على مستوى العالم في معدل هدر الطعام لكل شخص)، عازيا ذلك الى ( عدم وجود سياسات فعالة في العراق لتقليل كمية الطعام المهدور)، وتوقع العبيدي (وصول كمية الطعام المهدور في العراق الى 7 مليون طن سنويا). وبشأن السلع التي استوردها العراق خلال العام الماضي ،اوضح العبيدي انه (بحسب بيانات هيئات الكمارك في الدول المصدرة لمختلف السلع الى العراق وهي 11 دولة ،فلقد بلغ مجمل الاستيرادات الرسمية من هذه الدول فقط في 2023 ما قيمته 67.25 مليار دولار بارتفاع بلغت نسبته 6 بالمئة مقارنة مع عام 2022 ،حيث كانت قيمة صادرات تلك الدول الى العراق ما قيمته 63.5 مليار دولار)، لافتا الى ان ( صادرات تلك الدول الى العراق ماعدا ايران بلغت ما قيمته 58 مليار دولار ،مرتفعه بنسبة 2.8 بالمئة مقارنة مع العام 2022 التي كانت 56 مليار دولار)، ورجح العبيدي ان (تكون صادرات الدول الاخرى غير المذكورة الى العراق تبلغ ما قيمته 3 الى 5 مليار دولار ،وعليه يكون مجمل صادرات الدول الى العراق في العام الماضي ماقيمته 71 مليار دولار)، وشدد على القول ان (هذه الاستيرادات ,باستثناء استيرادات ايران، تحتاج الى معدل شراء يومي من العملة الصعبة يبلغ بحدود 206 مليون دولار ، واذا ما اضيف لها استيرادات الخدمات التي تشمل شراء البرمجيات والرخص وخدمات الكترونية وغيرها التي لا توجد احصائية واضحة عن قيمتها ،فمن المتوقع ان الاحتياج الان للدولار للتحويل الخارجي ما عدا استيرادات ايران يصل الى 225 مليون دولار ، لتغطية كافة احتياجات العراق من الدولار لاغراض التجارة فقط)، وتابع ( اما في ما يخص ايران فأنه برغم ان استيراد العراق من ايران بلغ 9.3 مليار دولار في العام نفسه وبحسب البيانات الايرانية الرسمية، الا ان اكثر من 65 بالمئة من هذه الصادرات هي عبارة عن غاز لتشغيل محطات الكهرباء وايضا شراء كهرباء ،وبالتالي فأن حجم السلع المصدرة من ايران لا تتجاوز حاجز 3.7 مليار دولار ، وبذلك فإن قيمة الاحتياج الاموال لتغطية الاستيرادات السلعية من ايران ماعدا الغاز والكهرباء تبلغ يوميا 10.8 مليون دولار فقط )، واكد العبيدي ان (هذه الاحصائيات هي ارقام رسمية صادرة من الكمارك الخاصة بتلك الدول ولا علاقة لها بالبيانات العراقية بتغيير قيمة الفواتير او تغيير نوع البضائع وكما قد يحصل في بعض المنافذ الحدودية في العراق)، واشار الى ان (نسبة دقة هذه البيانات عالية ان لم تكن دقيقة مئة بالمئة وان اغلب الدول المذكورة في الدراسة تستخدم انظمة الكترونية لمراقبة الصادرات وتسجيلها ومن الصعب ان يتم التلاعب بها).


مشاهدات 265
أضيف 2024/04/13 - 10:07 PM
آخر تحديث 2024/05/30 - 4:59 PM

تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 12 الشهر 12201 الكلي 9350239
الوقت الآن
الجمعة 2024/5/31 توقيت بغداد
ابحث في الموقع
تصميم وتطوير