الزمان - طبعة العراق - عربية يومية دولية مستقلة

الحكومة تناقش الخطة الخمسية للتنمية وتمنع دخول بضائع خلال تموز

أخبار محلية
بواسطة azzaman

تسجيل زيادة بمعدلات إنتاج السمنت وتحرّك لتطوير معامل النسيج

الحكومة تناقش الخطة الخمسية للتنمية وتمنع دخول بضائع خلال تموز

 

بغداد - ابتهال العربي

بدأت وزارة التخطيط، مراجعاتها الموسعة للمحاور والاوراق القطاعية، لخطة التنمية الوطنية للاعوام الخمسة المقبلة. وقال بيان تلقته (الزمان) امس ان (المراجعات مستمرة لأربعة ايام متتالية بمشاركة خبراء دوليين ومحليين، وبدعم مشروع الاصلاح الاقتصادي في العراق، التابع لبرنامج الامم المتحدة الانمائي، والممول من قبل الوكالة الامريكية للتنمية الدولية)، وبين وكيل الوزارة ماهر حماد جوهان، ان (خطة التنمية الوطنية الجديدة، تمثل المرحلة الرابعة من الخطط التنموية من عام 2010، بهدف الوصول الى التكامل لتحقيق رؤية العراق 2030 في التنمية المستدامة)، من جانبه استعرض مدير عام السياسات الاقتصادية والمالية في الوزارة، صباح جندي منصور، (تفاصيل برنامج المناقشات، والادوار المطلوبة من المشاركين في ضوء اولويات وفلسفة ومسارات واهداف الخطة الخمسية)، مشيراً الى ان (برنامج المراجعات والمناقشات للخطة، يتضمن اطارها العام، وقراءة الحصاد التنموي للسنوات الماضية، والتوجهات الوطنية ذات الاولوية ، فضلاً عن واقع التنمية المكانية والريفية، والتغيرات المناخية، ومناقشة الاوراق القطاعية لقطاعات النفط والكهرباء والصناعات التحويلية والاستخراجية ، والنقل والخزن، والاتصالات والبناء والتشييد، والتحول الرقمي).

تخفيف الفقر

واضاف البيان ان (جلسات النقاشات، ستشمل اليات تحسين رأس المال البشري في مجال التربية والتعليم، والتخفيف من الفقر في مجال الصحة والحماية الاجتماعية). ودعا الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية ، التابع الى الوزارة، الشركات المُصّنعة للمنتجات الكهربائية والسكائر الموردة الى العراق بالحصول على علامة الجودة المحلية لمنتجاتها المُوردة. وذكر بيان امس ان (هذا الجراء جاء وفقاً لقرار المجلس الوزاري للإقتصاد)، مبيناً ان (المنتجات تضمنت سخانات الماء الكهربائية واجهزة المدافىء والتبريد والثلاجات، والافران الكهربائية والسكائر)، واوضح ان (اخر موعد يُسمح فيه بدخول المُنتجات الى العراق، بدون علامة الجودة مطلع شهر تموز المقبل)، مؤكداً ان (الجهات الرقابية المُختصة ستتولى إتخاذ الإجراءات القانونية بحق المخالفين لهذا القرار).

على صعيد متصل، اطلع وزيـر الصناعـة والمعـادن خالد بتال، على مصانـع النسيـج فـي مدينـة الكاظميـة، مؤكداً اهمسة مراجعـة وضـع المصانـع غيـر المهمة وفقـاً للبرنامـج الحكومـي. وقال بيان تلقته (الزمان) امس ان (الوزير اجرى جولة ميدانية شملت مصانع السجاد اليدوي والكاظمين لإنتاج البطانيات، والصوفية التابعة إلى الشركة العامة لصناعات النسيج والجلود ضمن جولاته الميدانية للاطلاع على واقع المعامل)، واوعز بتال (بإجراء مراجعة حقيقية وإيجاد حلول واقعية، وإتخاذ قرارات جريئة لتغيير واقع مصانع الشركة بما يتلائم مع متطلبات العصر وإحتياجات السوق، مؤكداً دعمه للنهوض بالصناعة الوطنية)، واشار الى ان (السجاد اليدوي له خصوصية بالحفاظ التراث وحرفة النسّاجة)، مشدداً على (ضرورة إعادة النظر في وضع بعض المصانع والشركات لتطوير عملها وفق التكنولوجيا الحديثة).

توظيف تقنيات

ورعى الوزيـر المؤتمـر الدولـي الرابـع للنانـو تكنولوجـي وتطبيقاتـه، وتسليط الضوء على توظيف تقنياته بالعمل، بمشاركة 75 بحث علمي، وبحضور المستشار العلمي وجمع من المدراء العامين في الوزارة، وخبراء وباحثين وصناعيين بمجال النانو تكنولوجـي. وبحسب بيان امس فإن (الوزير افتتح المؤتمر الذي نظمته هيئة البحث والتطوير الصناعي تحتَ شعار النانو تكنولوجي ثورة صناعية نحو مستقبل صناعي متطور، على قاعات إتحاد الصناعات العراقي)، وأثنـى على (الجهود الداعمة لهذا المؤتمر، والخروج بتوصيات قابلة للتنفيذ من الجهات المُستفيدة تخدم الحاجة الصناعية، داعياً الصناعيين إلى زيادة التعاون مع الهيئة للإستفادة من الاطروحات المقدمة من الباحثين)، واضاف بتال ان (البحث بحاجة ماسة الى التمويل لتأمين المواد الأولية الخاصة بالمشروع، مقدماً دعوة عاجلة إلى الجامعات والمدارس لحضور الطلبة جلسات ونقاشات المؤتمر لطرح وتبادل الأفكار العلمية).

الى ذلك، سجلت الشركـة العامـة للسمنـت التابعة للوزارة، إرتفاعـاً كبيـراً فـي إنتـاج السمنـت خلال شهـر كانـون الثانـي الماضي. واوضح البيان ان (إنتاج السمنت خلال الشهر الماضي بلغ اكثر من 829, بنسبة 46 بالمئة مقارنة بالعام الماضي)، لافتاً الى (زيادة الانتاج وفق الخطط مع الحفاظ على نوعية المنتج).

 


مشاهدات 363
الكاتب
أضيف 2024/02/24 - 4:45 PM
آخر تحديث 2024/05/31 - 1:44 AM

طباعة
www.Azzaman-Iraq.com