الزمان - طبعة العراق - عربية يومية دولية مستقلة

صلاح وطن يعتمد الواقعية التصويرية في رسوماته: الفرشاة عندي نهر ثالث بعد دجلة و الفرات يروي الملامح المتعبة

الأخيرة
بواسطة azzaman

صلاح وطن يعتمد الواقعية التصويرية في رسوماته: الفرشاة عندي نهر ثالث بعد دجلة و الفرات يروي الملامح المتعبة

النجف - سعدون الجابري

التشكيلي صلاح وطن من مواليد النجف عام 1955  أفضل رسام في جامعة الكوفة لمدة أربعة سنوات متتالية ، بدأ بالرسم كهاو منذ طفولته و شجعه على ذلك والده ، شارك بالعديد من الأعمال الفنية و المعارض داخل وخارج القطر، و حاز على المركز الأول في المسابقة الدولية الماستر مونديال، (الزمان) التقته ومعه كان هذا الحوار الذي ابتدأه  قائلاً : يسعدني الحوار مع (الزمان)، رغم أني مشاغلي كثيرة بالدراسة للماجستير، حيث أكملت دراستي الإعدادية والبكالوريوس بتفوق في جامعة الكوفة/ كلية التربية الفنية، والآن أكمل دراسة الماجستير في المرحلة البحثية. واصفاً ( فرشاة الرسم عندي نهر ثالث مثل النهرين الخالدين دجلة والفرات، تروي و ترسم الملامح المتعبة بالواقع).

{ من الذي أكتشف موهبتك و ساعدك بذلك؟

- بالدرجة الأولى أبي هو سر نجاحي و تفوقي و والدي هو المعلم و الصديق و السند في مسيرتي الفنية ، و هو الداعم لموهبتي التي عشقتها منذ طفولتي ، و والدي و جميع أفراد أسرتي هم أصحاب الفضل الكبير علي لتنمية موهبتي بالرسم و بدراستي أيضاً ونمت موهبتي منذ أول لقاء لي مع القلم (بطفولتي).

{ هل واجهت معاناة في عملك التشكيلي؟

- المعاناة كانت لطيفة بالنسبة لي بعض الشئ، متمثلة بعدم تصديق المشاهير ، و أن هذا هو نتاجي في الرسم و التشكيك بقدراتي، لذلك كنت أفرح و أحس بأنني متمكن من أدواتي الفنية.

{ كيف أنتشرت أعمالك داخل و خارج البلد؟

- الإنتشار كان بمشاركاتي بالعديد من المسابقات و المعارض القطرية والعالمية، وسبب صول أعمالي للنجومية والشهرة كان بواسطة عدد لا بأس به من المتذوقين لهذا الفن الراقي (الرسم )، و أن كل المسابقات التي كنت أشارك بها .. كنت أحصد المراكز الأولى ، ومنها الآرت ماستر مونديال الذي شارك فية 60  فناناً من داخل و خارج العراق. وأنا أفضل رسام بجامعتي (الكوفة ) أثناء دراستي للبكالوريوس والماجستير في كليتي التربية الفنية، على مدى السنوات التي أنطوت من عمري الدراسي بالجامعة ، ولدي رساله أحب أن أوجهها إلى جمهوري (عيش الحياة بفن مع رشة من الجنون والتمرد).

{ هل لديك مواهب أخرى أحببتها؟

- نعم .. أحببت أن تكون لي تجارب ناجحة بكل الفنون المسرحية و الرسم من خلال دراستي الأكاديمية ، أما حبي للطبخ فله حب بقدر الرسم ، و الغناء هو سري الصغير الذي سيكتشف قريباً.

{ وطن أنت فنان محترف بين أقرانك و بلا منافس من حيث الإجادة برســـــم لوحتين بآن واحد و كل لوحة كنت ترسمها بيد وهكذا ؟

أن هذه الطريقة صعبة للغاية لكني مارستها وأمارسها بسلاسه و أرسم لوحتين في آن واحد .. وكل يد ترسم لوحة من اليمين والأخرى من اليسار والحمد لله تفوقت بهذه الطريقة.

{ حدثنا عن ما يخص لوحاتك؟

أنا بما يخص لوحاتي ، أشتغل بمنطقة قد تكون على تماس مع عامة الناس ، وهي أسلوب (السوبر يالزم) أو الواقعية التصويرية أو الإعلامية ، فهذا النوع لم تصل به كل المجتمعات الى نوع الإشباع ، لذلك هو محبب لديهم .. ناهيك عن تدخل الفكرة أحياناً بصياغة العمل.

{ هل لديك لوحات بيعت خارج البلاد ؟

- نعم عدد كبير من لوحاتي بيعت خارج العراق و موجوده بعدة دول الآن ، حيث أسعارها متفاوته حتى وصلت لأكثر من  11   الف دولار ، لكن هذه الأعمال أرسمها حسب الطلبات المرسلة لي من الخارج لأجل أن أنفذها وأرسلها لهم حسب الأتفاقات فيما بيننا ، كما وأني أبيع أعمال جاهزه وخاصة بي .. وهذا ما يسد حاجتي المادية من جهدي المبذول برسم تلك اللوحات .

{ هناك طريقة فريدة من نوعها بالرسم لديك.. وهي ترسم لوحتك بدون لون  ظاهر للعيان، إلا بعد نثرك مادة باودرية على اللوحة ومن ثم تظهر ملامح رسمك؟

نعم أنا أجيد الرسم هذا بطريقة الـ(Perfomance art ) لدي عدة لوحات رسمتها بهذه الطريقة المميزة.


مشاهدات 141
الكاتب
أضيف 2023/06/03 - 2:30 PM
آخر تحديث 2023/12/01 - 3:11 PM

طباعة
www.Azzaman-Iraq.com