00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  عبد المهدي يخيّر الإقليم بين تسليم النفط أو قطع المستحقات

الأولى
أضيف بواسـطة admin
النـص :

بغداد تتبنى مبادرة لتسوية أزمة الصراع  بين واشنطن وطهران

عبد المهدي يخيّر الإقليم بين تسليم النفط أو قطع المستحقات

بغداد - قصي منذر

 

كشف رئيس الوزراء عادل عبد المهدي الذي يغادر بغداد اليوم الاربعاء متوجها الى الكويت ،  عن عزمه إرسال وفود إلى طهران وواشنطن لإنهاء التوتر بين الطرفين. وقال عبد المهدي عقب مؤتمره الصحفي الاسبوعي ان (العراق يقوم باتصالات عالية المستوى ورؤيته قريبة جدا من الرؤية الاوربية لتسوية الأزمة في المنطقة )، مشيرا الى ان (المسؤولين الامريكيين والايرانيين اكدوا عدم رغبتهم في خوض الحرب)، مؤكدا وجود (بدائل في حال اغلاق مضيق هرمز)، وأعلن انه (سيزور الكويت اليوم لبحث الملفات المشتركة وتخفيف توترات المنطقة)، مبينا ان (تعدد منافذ تصدير النفط مشروع ستراتيجي ولدينا عمل بهذا الشأن كما نأمل اضاف ثلاثة الاف ميكاواط  خلال الأشهر الثلاثة المقبلة). وبشأن اخر ،  خير عبد المهدي حكومة اقليم كردستان بين تسليم انتاج الاقليم من النفط او قطع المستحقات المالية من الموازنة الاتحادية.وقالت رئيس كتلة الاتحاد الوطني في مجلس النواب جوان إحسان في تصريح امس ان (عبد المهدي أجتمع مع رؤساء الكتل الكردستانية النيابية واكد انه وفق قانون الموازنة اذا لم تسلم حكومة الاقليم النفط الى بغداد سيتم قطع المستحقات المالية)، واضافت ان (الاجتماع بحث عددا من المسائل المهمة بين الاقليم والمركز بينها رواتب الموظفين ، حيث ابلغ عبد المهدي الوفد بأن تكون الرواتب الجانب الاخر من اي مشكلة بين الجانبين في حال عدم التوصل الى اي تفاهم)، واوضحت احسان ان (رئيس الوزراء وعد بأن رواتب الموظفين والبيشمركة سيتم ارسالها وفق القانون). يذكر ان وزير النفط ثامر الغضبان قد اكد ان حكومة كردستان لم تسلم لغاية الان ما أقر في موازنة عام 2019. واضاف الغضبان إن (حكومة الاقليم لم تسلم لغاية الان ما اقر في الموازنة بتسليم 250 الف برميل يوميا لشركة تسويق النفط العراقية بحيث تتولى سومو بيعه وتوجيه العائدات للموازنة)، لافتا الى ان (هناك اتصالا قريبا سيكون مع الاقليم لاتخاذ الاجراءات المناسبة وتنفيذ ما تم اقراره في الموازنة). وكانت حكومة الاقليم  قد اكدت التزامها بتسليم 250 الف برميل من النفط الى الحكومة الاتحادية في بغداد  . وقال المتحدث باسم الحكومة  سفين دزيي في تصريح   إنه من (حيث المبدأ لا توجد اية مشكلة بشأن تسليم 250  الف برميل من النفط الى الحكومة الاتحادية  وفق ما نص عليها قانون الموازنة للعام الحالي)، واضاف ان ( الاقليم لديه عقود مع الشركات النفطية التي لديها استثمارات في اراضيه تقدر بمئات ملايين الدولارات،و اذا تم تسليم ذلك المعدل من الانتاج النفطي الى بغداد، من يدفع المستحقات المالية لتلك الشركات؟)، لافتا الى (ضرورة  ايجاد حل لتلك  الاشكالية بين وبغداد والاقليم). وضيفت اللجنة المالية النيابية وزيري المالية والتجارة ومدير عام سومو للتباحث بشأن أمور عدة من بينها تنظيم الصادرات النفطية من إلاقليم . وناقش وفد من برلمان كردستان في بغداد مستحقات الفلاحين في الاقليم.

وقال عضو البرلمان عن كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني عثمان كريم في تصريح امس ان (وفداً من لجنة الزراعة وصل الى بغداد لمناقشة مستحقات الفلاحين وزيادة كميات الحنطة المستلمة من الفلاحين مع المسؤولين في الحكومة الاتحادية)، وأضاف ان (الوفد من المتوقع ان يلتقي برئيس الجمهورية برهم صالح، ورئيس الوزراء ووزير التجارة وباقي الجهات التي لها علاقة مباشرة بمستحقات الفلاحين). في غضون ذلك ، كشف مسؤول تنظيمات الحزب ذاته  في محافظة كركوك، روند ملا محمود عن جهود تبذل من أجل تعريب كركوك.  وقال ملا محمود عقب اجتماع للأحزاب الكردستانية بشأن الوضع الامني  في المحافظة (لا يوجد أي اتفاق سري بين الأحزاب الكردستانية ومحافظ كركوك راكان الجبوري ونحن لا نبرم مثل هكذا اتفاقات على حساب الشعب بل على العكس،  نعمل من أجل مصلحة وخدمة المحافظة)، مبينا ان (جهودا حثيثة تبذل من أجل تعريب كركوك، لذا على الأحزاب الكردستانية العمل على حل المشاكل التي تواجهها المحافظة)، مشيرا إلى أن (حزبه سيُفشل جميع الجهود التي تُبذل لتعريب المحافظة). في تطور لاحق حدد برلمان الاقليم يومي الاحد والاثنين المقبلين موعدا  للتصويت على مرشح رئيس كردستان بعد التصديق على اسماء مرشحي المنصب من قبل محكمة الاستئناف).

 

عدد المشـاهدات 417   تاريخ الإضافـة 21/05/2019   رقم المحتوى 29290
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الإثنين 2019/9/16   توقيـت بغداد
تابعنا على