00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  فعاليات سياسية تطالب الحكومة بموقف واضح من الأزمة الأمريكية الإيرانية

الأولى
أضيف بواسـطة admin
النـص :

ظريف يقّلل من تهديدات ترامب وواشنطن تتوعد بالرد قريباً

فعاليات سياسية تطالب الحكومة بموقف واضح من الأزمة الأمريكية الإيرانية

طهران-  رزاق نامقي

 

دعا رئيس تحالف الفتح هادي العامري الى ابعاد شبح الحرب عن العراق، لانها اذا اشتعلت  سوف تحرق الجميع . وقال العامري في تصريح امس ان (كل من يحاول اشعال فتيل الحرب انطلاقا من العراق اما جاهلا او مدسوسا لان كل الاطراف لاتريد الحرب  فلا ايران تريد الحرب ولا الولايات المتحدة تسعى لذلك)، داعيا الى (ابعاد شبح الحرب عن العراق لانها اذا اشتعلت لا سوف تحرق الجميع). واعرب نائب رئيس الوزراء السابق بهاء الأعرجي عن اسفه لعدم وجود موقف رسمي واضح للحكومة العراقية تجاه الازمة بين طهران وواشنطن.وقال الاعرجي في بيان امس إن (التصعيد الأمريكي الإيراني قد وصل إلى مراحل مُتقدمة وأصبحنا نعيش حالة حربٍ سيشتعل فتيلها عاجلاً أم آجلاً)، واشار الى أن (بعض دول المنطقة وخاصةً إسرائيل  تدفع لحصولها في محاولةٍ منهم لإضعاف دور ايران في المنطقة)، مضيفا (لم يكن للعراق موقف رسمي واضح رغم أنه أكبر المتضررين من نيران الحرب وتبعاتها وعلى الأصعدة كافة) . وبحث رئيس تحالف الاصلاح والاعمار عمار الحكيم مع القائم بأعمال السفارة الأمريكية في بغداد جوي هود مستجدات الأوضاع السياسية في العراق والمنطقة. وقال الحكيم خلال اللقاء ان (التصعيد الأمريكي الإيراني يبعث القلق لدى جميع دول المنطقة ويهدد أمنها واستقرارها)، مؤكدا ان ( التصريحات الأخيرة تشير إلى حرص الطرفين على تخفيف حدة الصراع ويجب ان يكون ذلك مقدمة للوصول إلى حلول مناسبة وتجنيب شعوب المنطقة ويلات الحروب وسياسات الحصار)، ولفت الى ان ( للعراق علاقات وثيقة مع الطرفين تمكنه من أن يؤدي دور الوسيط لتقريب وجهات النظر وانهاء حالة التوتر، كما أن أمن البعثات الدبلوماسية في العراق من مسؤولية الدولة). ورأى عضو لجنة الخدمات النيابية كاظم فنجان ان طبول الحرب في الخليج العربي تهدد الموانئ وفي مقدمتها العراقية. وقال فنجان في تصريح امس ان (طبول الحرب تتعالى في الخليج العربي وترتفع وتيرتها في السواحل، فقد احتشدت الاساطيل وانتشرت السفن الحربية حتى وصل مضيف باب المندب وهرمز)،  مبينا ان (الحرب ان وقعت لن تهلف وراءها سوى الرماد وتهدد امن الموانئ وفي مقدمتها الموانئ العراقية). في غضون ذلك ، وصل وزير الخارجية العماني يوسف بن علوي الى طهران.وعقد بن علوي اجتماعاً مع نظيره الايراني محمد جواد ظريف اجتماعا وصف بـ(المهم) لمناقشة آخر التطورات في المنطقة والتوتر الايراني الأمريكي. بدروه ، نصح ظريف الرئيس الامريكي دونالد ترامب بعدم تهديد ايران. وفي تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي  كتب ظريف ان (ترامب يأمل بتحقيق شيء فشل في تحقيقه الاسكندر المقدوني وجنكيز خان)، وأضاف ان (الارهاب الاقتصادي والتهديد بابادة النسل لن يؤديا الى انهاء ايران فلا تهدد اي ايراني اطلاقا). واعلن مسؤول في الخارجية الأمريكية عن صاروخا وقع في المنطقة الخضراء بالقرب من سفارة واشنطن في بغداد دون أن يسفر عن إصابات. وقال المسؤول ان (أي من المنشآت الأمريكية لم تصب كما لم تقع أية أضرار تذكر)، واضاف  (نحن على اتصال مستمر مع المسؤولين العراقيين بشأن الحادث ونحقق في ملابساته)، وتابع (سنحمّل إيران المسؤولية ما إذا كانت أي من هذه الهجمات من تنفيذ أي ميليشا تابعة لها و سنرد عليها وفقًا لذلك).

 

 

عدد المشـاهدات 338   تاريخ الإضافـة 20/05/2019   رقم المحتوى 29243
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الأربعاء 2019/6/26   توقيـت بغداد
تابعنا على